المجلد 22 العدد الأول 2022

صياغة إستراتيجية الأمن القومي للدولة في ضوء إدراك التهديدات المتغيرة : الإستراتيجية الروسية أنموذجا

صياغة إستراتيجية الأمن القومي للدولة في ضوء إدراك التهديدات المتغيرة : الإستراتيجية الروسية أنموذجا

دينا محمـد جبر
كلية العلوم السياسية
جامعة بغداد
عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
الاستلام:08/10/2020                                القبول:04/02/2021

 

الملخص:

تهدف هذه الدراسة لاستيضاح دلالات صياغة استراتيجية الامن القومي بأعتبارها عملية تصور شامل بعيد المدى لمواجهة التهديدات القائمة والمحتملة للامن القومي الذي يتضمن أمن الدولة السياسي والعسكري والاقتصادي والاجتماعي والذي يأخذ في اعتباراته الحقائق السياسية الوطنية وعلى المستوى الإقليمي والعالمي ولا يستثنى المفردات الجيو-سياسية ليكون قادراً على تحديد مصادر تهديد الأمن القومي بكافة أشكالها وتقييم احتمالاتها ودرجة خطورتها ، حتى يصار إلى تحديد الخيارات التي من شأنها احتواء مصادر التهديد إما بالحد من قوة تأثيرها عبر تحييدها وإخراجها من دائرة المواجهة أو بمواجهتها بشكل مباشر أو غير مباشر. ومن ثم وضع السياسات والخطط والبرامج التنفيذية اللازمة للتعامل معها لتحقيق أفضل درجات تأمين الدولة ومدى تطبيق ذلك على الاستراتيجية الروسية حصرا ، ووظفت الدراسة المنهج التاريخي،النظمي والمنهج الوصفي التحليلي وتوصلت الدراسة الى نتائج عدة ، منها ان صياغة استراتيجية الامن القومي عملية ديناميكية متطورة ، ولكونها عملية بناء متطورة فلابد ان تكون قابلة للمراجعة والتقييم بشكل دوري ، وطبيعي أن تكون سياسات وبرامج تنفيذ الإستراتيجية متسمة هي الأخرى بالحركية وفق طبيعة التهديدات ، التي تستلزم مراجعتها لتقرير مدى توافقها وملائمتها لإنجاز أهداف الإستراتيجية الامنية المحددة .وخرجت الدراسة بعدة توصيات اهمها على صناع القرار العرب صياغة استراتيجيات امن قومي تواكب التطور الواقعي في العالم.

الكلمات المفتاحيّة: الإستراتيجية ، الامن القومي ، الاستراتيجية الروسية .

pdfتحميل البحث

Powerd by ZU Elearning Center