المجلد 17 العدد الثاني 2017

تفاعل أفراد المجتمع الافتراضي وأبعاده على حياتهم الواقعية: الفايس بوك أنموذجا

الملخص:
تحاول الباحثة في هذه الدراسة الموسومة بـ "تفاعل أفراد المجتمع الافتراضي وأبعاده على حياتهم الواقعية: الفايس بوك أنموذجا"؛ إلقاء الضوء على جزء من الصورة الغامضة على المجتمعات الافتراضية، خصوصا ما يتعلق بالهوية، التي أثارت كثيرا من الجدل على أكثر من صعيد ولا تزال. وقد كان الافتراض العام أن المتفاعلين ضمن هذه المجتمعات يحافظون على هوياتهم بل ويبرزونها ويوظفونها، لكن هذه الدراسة -وبعد مشاركة الباحثة لأفراد العينة- كشفت أنهم كثيرا ما يندمجون بهويات عكس الواقع، وتكون في الغالب مثالية، وأقرب إلى الخيال منها إلى الهويات التقليدية التي يتفاعلون بها في مجتمعاتهم الواقعية، وهنا مكمن الخطر، حيث المزيد من التغريب والتناقض، وضياع الهوية الحقيقة بين هذا وذلك، لذا من الضروري ضبط هذه المجتمعات الافتراضية البالغة التعقيد، ولم لا تسن قوانين لأجل ذلك؟ لأنها تهدد الهوية التي هي ما بقي للفرد ضمن هذا الزخم الإعلامي الهائل.
الكلمات المفتاحية: الهوية الافتراضية، المجتمعات الافتراضية، الشخصيات المستعارة، التفاعل، الهوية التقليدية.

تحميل البحثpdf13.pdf

Powerd by ZU Elearning Center