المجلد 17 العدد الخاص

دور الجامعة الأردنية في تنمية الإبداع لدى الطلبة من وجهة نظر أعضاء هيئة التدريس

ملخص

هدف البحث إلى رصد نقاط القوة والضعف في دور الجامعة الأردنية في تنمية الإبداع لدى الطلبة، والكشف عن الفرص والتهديدات المحتملة، حيث اختيرت عينة عشوائية بلغ عددها (240) عضواً من أعضاء هيئة التدريس في الجامعة الأردنية.

ولتحقيق أهداف الدراسة تم الاعتماد على المنهج الوصفي، بالإضافة إلى أسلوب سوات (SWOT) للتحليل الرباعي، حيث أظهرت أبرز نتائج البحث ما يلي:

·    وجود جوانب قوة لدور عضو هيئة التدريس، كتوجيه الطلبة الباحثين إلى المجالات الجديدة في التخصص، وتمكنه من محتوى المادة التعليمية، وتمثلت أبرز جوانب القوة في دور المنهاج الجامعي في وجود توجهات حقيقية لدى الجامعة الأردنية نحو تطوير المناهج، وتمثلت أبرز جوانب القوة لدى المكتبة الجامعية في توفر المقتنيات والمصادر الضرورية لروادها من الباحثين والطلبة.

·    وجود جوانب ضعف لدور عضو هيئة التدريس، كضعف مقدرته على تصميم المواد التعليمية إلكترونياً، وتمثلت أبرز جوانب الضعف لدور المنهاج الجامعي في جموده، كذلك تمثلت أبرز جوانب الضعف لدى المكتبة الجامعية في غياب المعارض والندوات للتعريف بمحتويات المكتبة.

·    وجود فرص محتملة لدور عضو هيئة التدريس تمثلت في قلة مشاركة عضو هيئة التدريس في المؤتمرات الدولية.

·    وجود تهديدات محتملة لدور عضو هيئة التدريس، تمثلت في عدم تناسب عدد أعضاء هيئة التدريس مع عدد الطلبة في الجامعة، وتمثلت التهديدات المحتملة لدور المنهاج الجامعي في قلة توفير مناهج مصممة خصيصاً للتعليم الإلكتروني، وأشارت إلى غياب العنصر البشري المؤهل مكتبياً وتكنولوجيالدى المكتبة الجامعية.

في ضوء النتائج، أوصى البحث بما يلي:

·    ضرورة إجراء دورات تدريبية متنوعة لأعضاء هيئة التدريس.

·    ضرورة إنشاء مركز متخصص لتطوير المنهاج الجامعي وتحويلها إلى مناهج إلكترونية.

·    ضرورة زيادة الموارد المالية للمنظومة التعليمية كافة.

الكلمات المفتاحية: الدور، تنمية الإبداع.

تحميل البحثpdf6.pdf

Powerd by ZU Elearning Center